المتابعون

السبت، 24 ديسمبر، 2011

عــزفُ منتصـف اللـيـــل





أنتظرك ..

وفي قاع القلب صمود أنثى يغفو مع دقة  الثانية عشرة ..

 منتصف الليل في الشتاء حنون لأنه يشبهك ...

برودته بعيدة كما أنت بعيد ...

و سقف البيت شفاف ..

وللجدران أعمدة وأطراف ...

 و أبواب من حديد ...

 يلفُّـني خدري بإحكام ...

وأرى قمرا يطالعني بابتسام ..


يذكرني حلو الليالي و الأيام ..

 يذكرني الرؤيا القديمة في المنام ..

دفء المكان حولي جميل ...

 غطاء سميك يضمني كعزف حبك الطويل ..

 .. أعجبني الذي يوما عذبني ..

فرحيلك في أوله قاس ثقيل ...

ومرت ألف الف ساعة ...


 وإذا بي فور ابتعادك ...

 أوقن بعد شك .. و أعيش بقناعة 

كان عقلي في فوضى أفكاره يتخبط ..

 حتى هداه نور إلى الطريق

 .. يوشوشني صوت عنيد  .. غير جديد ..

بأني غدا على أنغام صوتك

... أُفيـــق ..

هناك 8 تعليقات:

�� يقول...

Very nice

د. عليــــــــــــاء يقول...

thanQ

:)

Dr. Abdo يقول...

جميلة هذه المشاعر..
وما جادت به نفسك..

روح جويدة تفوح منه..
أزعم أن فيه تأثراً بأسلوبه..

متابعين لإبداعاتك
:)

A. ALSAEDI

لطيفه الشريف يقول...

يوشوشني صوت عنيد .. غير جديد ..
بأني غداً على أنغام صوتك أفيق ..

ها أنا أنتظر {غداً } لكنه يرفض المجئ يعاند أنتظار \\

ويزعج أشواقي بألآمي ..
راق لي ما سطرتي ..

دمــــتي بود غاليتي ..

غير معرف يقول...

ما أروع شتاء منتصف الليل الذي يغطي بحنانه كل ما يصادفه ، رغم بُعد برودته عنك فإنه يطالعك بإبتسامه ..
دمتي بكل الحب والدفء في هذا العزف المتفرد.
إحترامي لك دكتورهـ .
عزيز دنياي (نيـازي)

د. عليــــــــــــاء يقول...

أهلا بك دكتور الصاعدي ..

أنا تلميذة متواضعة جدا لجويدة ..

ربما أغرقني سحره .. و لف معطفي عبيره ..

سعيدة بوصفك هذا .. و بوجودك ..

شكرا

د. عليــــــــــــاء يقول...

أهلا بك في مدونتي يا لطيفة ..

نتعجل ما نريد و نشتهي .. و لا يكون إلا ما يريد الله .. و إرادته خير لنا ..

لكنا لن نفهم ذلك إلا بنظرة شاملة تستعيد الماضي من الحياة ..

وكما يقولون ( كل شي بوقته حلو ).. :)

سعيدة بوجودك و ممتنة ..

د. عليــــــــــــاء يقول...

أهلا سيدي نيازي ..

أشكر لك كرم متابعتك و جميل ذوقك ..

دمت بخير و سعادة ...

:)